الرئيسية تحت المجهر  

قانون القومية.. جديد ‘الإبداعات‘ الإسرائيلية بحق الفلسطينيين

2017-05-08

صادقت اللجنة الوزارية للتشريع في إسرائيل أمس الأحد، على النص الجديد لـ"قانون القومية" بمبادرة النائب آفي ديختر (الليكود)، وهذا ما يعتبره فلسطينيو الداخل إعلان حرب عليهم.

وسيعرض القانون قريباً على الكنيست للتصويت عليه، بالقراءة التمهيدية وسيحول ثانية للجنة الوزارية لمناقشته.

وينص اقتراح القانون الجديد على أن "إسرائيل، هي البيت القومي للشعب اليهودي"، وأن "حق تقرير المصير في دولة إسرائيل يقتصر على الشعب اليهودي".

كما ينص اقتراح القانون على أن "لغة الدولة هي العبرية"، وتغيير مكانة اللغة العربية من لغة رسمية إلى "لغة لها مكانة خاصة في الدولة، وللمتحدثين بها الحق في نيل خدمات الدولة اللغوية".

وينص بند آخر في اقتراح القانون على "النشيد الوطني والعلم والرمز الرسمي"، وعلى أن "كل مواطن في إسرائيل، ومن دون تمييز في الدين أو القومية، من حقه أن يعمل على الحفاظ على ثقافته وتراثه ولغته وهويته"، وأن "الدولة لها الحق بأن تتيح لمجموعة، بما في ذلك أبناء مجموعة دينية واحدة أو أبناء قومية واحدة، إقامة بلدة جماهيرية خاصة".

وأدان النائب جمال زحالقة، رئيس الكتلة البرلمانية للقائمة المشتركة مشروع "القانون الفاشي"، ودعا إلى مواجهته والتصدي له وفضح الأهداف والدوافع والمآرب التي تقف خلفه.

وفي تصريح لوسائل الإعلام، أكد أن القانون إعلان حرب على المواطنين الفلسطينيين في اسرائيل، لافتاً إلى أنه يعطي مظلة واسعة للتمييز العنصري في جميع مجالات الحياة ويمنح شرعية قانونية لنوعين من المواطنة واحدة لليهود وأخرى للعرب الفلسطينيين أصحاب البلاد الأصليين.

كما أضاف: "هذه نسخة عن قوانين الفصل العنصري في جنوب افريقيا، وهو قانون ابرتهايد ودليل دامغ على طبيعة النظام الإسرائيلي، الذي وإن اختلف في بعض جوانبه عن نظام الأبرتهايد البائد، فهو بالتأكيد من العائلة نفسها.

ووصف زحالقة اقرار القانون في اللجنة الوزارية بأنه عيد للعنصرية والعنصريين، وسقوط لقناع الديمقراطية، الذي تعمل اسرائيل، بواسطته، تغطية حقيقة النظام الإسرائيلي الكولونيالية العنصرية.

فلسطين المحتلة – وكالات





عدد المشاهدات: 422


 مالم يقله ترامب..!!

مالم يقله ترامب..!!

علي قاسم - رئيس تحرير صحيفة الثورة 




الاستفتاءات
القوائم البريدية
أدخل عنوان بريدك الإلكتروني للاشتراك في نشرة الأخبار


روابط أساسية
البرنامج السياسي لحل الأزمة


إرسال شكوى

يمكنك إرسال شكوى عند الضغط على الرابط التالي

اضغط هنا