الرئيسية محلي  

جولة وزارية برئاسة خميس على منتجع المنارة السياحي بطرطوس

2017-04-20

سيراً على نهج القائد المؤسس و ايماناً بمبادئ خطه المقاوم المؤمن بتراب هذه الأرض الطاهرة و مع إشراقة كل فجر.. تتابع حكومة هذا الوطن الأبي مسيرتها القيادية في رحلة بدأت تحركها عجلة النهوض ويغذيها وقود الإيمان بالوطن بحتمية الانتصار.
 حكومة لم تهمل في خضم أعباءها أي محافظة أو مدينة وفق خطة زمنية مدروسة حيث كانت مدينة طرطوس "أم الشهادة والشهداء" الصامدة محطتها في زيارة بدأت يوم الخميس13/4 واستمرت حتى يوم الاثنين 17/4  ممثلة بوفد حكومي رسمي ترأسه الرفيق المهندس عماد خميس رئيس مجلس الوزراء وضم السادة وزير الأشغال العامة والإسكان المهندس حسين عرنوس، و وزير الداخلية اللواء محمد الشعار،ووزير الإدارية المحلية و البيئة المهندس حسين مخلوف، ووزير النقل المهندس علي حمود، ووزير السياحة المهندس بشر يازجي ، ووزير النفط المهندس علي غانم ، و السادة وزراء الاتصالات و التجارة الداخلية والزراعة ..و رافقهم خلال نشاطاتهم في مدينة طرطوس الرفيق مهنا مهنا أمين فرع طرطوس لحزب البعث العربي الاشتراكي و السيد المحافظ صفوان أبو سعدى. 

ركزت الزيارة التنموية الخدمية على مشاريع المياه وتوسيع الطرقات وإعادة تقييم وتشكيل وحدات إدارية ومجالس محلية، و كان للمنشآت السياحية حيز جيد من زيارة الرفيق خميس في قائمة تصدرتها قرية المنارة السياحية العائدة لحزب البعث والتي تم العمل على إعادة تأهيلها وفق توجيهات الرفيق الأمين القطري المساعد المهندس هلال الهلال وبإشراف الهيئة العليا للاستثمار.
 حيث قام الرفيق المهندس بسام النايف عضو الهيئة العليا للاستثمار -رئيس اللجنة الفنية بمكتب الأمانة القطري يرافقه مدير المنشآة الرفيق هيثم غانم بتقديم شرح مفصل للرفيق رئيس الحكومة و السادة الوزراء حول مراحل إعادة التأهيل و نسب جاهزية مرافق القرية بدأً من الشاليهات التي يتم العمل على إعادة تهيئة جزء منها و تجهيزها للاستتثمار مروراً بالمطعم الملكي و التراس البحري الملحق به و مطاعم المكاسر البحرية (السواري و السيروك) مع الشاطئ الرملي و المسبح والتراسات التدمرية و المسبح و المطعم الداخلي إضافة إلى المركز الصحي.
كما شرح المهندس بسام النايف  للرفيق رئيس الحكومة و الوفد الوزاري المرافق مدى الضرر الناجم عن مرور خط الصرف الصحي – الغمقة و القادم من مشفى الباسل الوطني و المناطق المحيطة باتجاة الكورنيش و الآثار السلبية الصحية و السياحية للموضوع طالباً من رئيس الحكومة النظر في إعادة تحويل خط الصرف الصحي باتجاه محطة المعالجة و إيجاد حل حقيقي وجذري للمشكلة.
وبيّن الرفيق بسام  مزايا منتجع قرية المنارة بموقعها الاستراتيجي، ومدى إمكانية  الاستفادة من المكسر الشمالي للقرية و التخطيط لإشادة مدينة ألعاب بحرية لافتاً إلى قابلية طرحها للاستثمار الخاص مستقبلاً، إضافة لإشادة ألعاب مائية.
من جهته بارك رئيس الحكومة الجهود المبذولة مشيداً بالاهتمام الواضح الذي توليه الجهات العامة والخاصة و في طليعتها حزب البعث بالوقوف إلى جانب الحكومة في تنشيط الحركة السياحية وما يعكسه هذا من إرادة الحياة لدى أبناء هذا الوطن.
كما أعطى الرفيق خميس توجيهاته بتوفير كافة المستلزمات الضرورية لتشجيع الاستثمارات في المنشآة الحضارية المذكورة وتسهيل الإجراءات و تسخير الإمكانيات لدعمها و تجهيزها لاستقبال الموسم السياحي الصيفي.
يذكر أن الرفيق الأمين القطري المساعد المهندس هلال الهلال كان قد وجه بضرورة العمل لرفع سوية القرية السياحية /أربع/ نجوم ومتابعة العمل على تأهيل باقي المنشآت السياحية الحزبية، علماً أن هذه لم تكن المنشأة الأولى و ليست الأخيرة التي يسعى الحزب لإعادة تأهيلها وتجهيزها ووضعها في الاستثمار السياحي، دعماً لمسيرة التطوير والتحديث.





عدد المشاهدات: 135


نقاط على حروف عودة «التائبين»!..

نقاط على حروف عودة «التائبين»!..

د. مهدي دخل الله - عضو القيادة القطرية للحزب


في العودة إلى دمشق

في العودة إلى دمشق

 د. عبد اللطيف عمران - رئيس تحرير صحيفة البعث 
 



الاستفتاءات
القوائم البريدية
أدخل عنوان بريدك الإلكتروني للاشتراك في نشرة الأخبار


روابط أساسية
البرنامج السياسي لحل الأزمة


إرسال شكوى

يمكنك إرسال شكوى عند الضغط على الرابط التالي

اضغط هنا