الرفيقة هدى الحمصي: القطاع الطبي في سورية استمر في تقديم خدماته رغم ما تعرض له من تخريب وتدمير

برعاية الرفيق المهندس هلال الهلال الأمين القطري المساعد لحزب البعث العربي الاشتراكي ، انعقد اليوم المؤتمر السنوي الخامس والثلاثين لأطباء سوريه في مجمع صحارى السياحي ، تحت شعار " يداً بيد برفع شأن مهنة الطبيب والنهوض بمستوى الخدمات" 
وذلك بحضور الرفيقه المهندسه هدى الحمصي عضو القياده القطريه رئيس مكتب المنظمات الشعبيه والنقابات المهنيه القطري .
حيث نقلت الرفيقه الحمصي تحيات القياده الى المؤتمرين متمنيه لهم دوام النجاح والتقدم ، وتحدثت عن الانتصارات التي حققها الجيش السوري في الغوطه الشرقيه ودوما في دحر الارهاب ، والتصدي للعدوان الثلاثي بفضل شجاعة جيشنا الباسل وصمود شعبنا وكله خلف قياده حكيمه وشجاعه السيد الرئيس بشار الأسد . 
وأشارت الرفيقه الى أن ماتعرضت له سوريه من هذه الحرب الارهابيه عمدت الى تخريب طال جميع القطاعات ومنها القطاع الطبي وما طاله من تدمير لمراكز صحيه ومعامل وادويه ومشافي، وبالرغم من ذلك استمر هذا القطاع والعاملين فيه من الاستمرار بالعمل وتقديم العلاج المجاني حتى في المناطق الساخنه والمحاصره . 
وبيّنت الى ضروره تطوير برنامج التعليم الطبي المستمر لتحسين واقع الأطباء المهني والاقتصادي ، ومنها واقع التأمين الصحي، ودراسه مشروع لتصنيف الأطباء وتعديل أجورهم ، وبحث آليات تطوير برنامج التعليم الطبي المستمر ، ودعم موارد النقابه ووضع خطه مستقبليه للنهوض بمستوى هذه المهنه ووضع الحلول للمعوقات التي تعترضها .

حضر المؤتمر وزيرا الصحة الدكتور نزار يازجي والدولة لشؤون المنظمات الداخلية الدكتورة سلوى عبد الله