احتفاءً بذكرى ميلاد الحزب..احتفال جماهيري بريف دمشق

احتفاءً بالذكرى الواحدة والسبعين لميلاد حزب البعث العربي الاشتراكي، أقامت فرقة مساكن نجها احتفالاً جماهيريا، بحضور الرفيق الدكتور حامد أبو خليف عضو قيادة فرع ريف دمشق للحزب، رئيس مكتب التربية والتعليم العالي.

وفي كلمة له خلال الاحتفال أكد الرفيق أبو خليف على أن ميلاد الحزب كان ولازال الوهج الذي نسير خلفه، وكان لنهجه فضل كبير في محاربة الإرهاب والإرهابيين الذين هدفوا إلى تدمير سورية والقضاء على بناها التحتية، إلا أن الحزب العظيم برسالته الخالدة استطاع الثبات والنصر، من خلال طلائعه وشبيبته وطلبته ونقاباته، ودحر الإرهاب بأشكاله.

كما أشارالرفيق رئيس مكتب التربية والتعليم العالي، إلى أن هذا الاحتفال  دليل على صلابة السوريين ولحمتهم الوطنية في مواجهة ودحر الارهاب ورفض سياسة الاملاءات الخارجية، منوهاً للبطولات التي يسطرها أبطال الجيش العربي السوري على امتداد ساحات الوطن.‏

تضمن الاحتفال كلمات لراعي الاحتفال، وأمين الفرقة، والفعاليات المشاركة، إضافة لفقرات (أدبية- شعرية، وفنية، ورياضية).

حضر الاحتفال الرفيق فواز عبد النبي أمين شعبة الغوطة الغربية لحزب البعث العربي الاشتراكي، والرفاق أعضاء قيادة الشعبة، وأمناء وأعضاء قيادات الفرق الحزبية في مجال عمل الشعبة، وحشد جماهيري.