خروج 24 حافلة من دوما إلى إدلب..تسليم جميع المختطفين أهم بنود الاتفاق

خرجت يوم أمس الأحد الدفعة الأولى من مسلحي فيلق الرحمن من دوما باتجاه إدلب على متن 24 حافلة تضم 1000 مسلح وعائلاتهم، على أن يتم استكمال عملية إخراج ما تبقى من مسلحي فيلق الرحمن إلى إدلب اليوم الإثنين.

وبحسب وكالة سانا فإن المعبر المعتمد لخروج المسلحين هو مخيم الوافدين الذي خرج عبره عشرات آلاف المدنيين من الغوطة الشرقية في الأسابيع الماضية.

هذا ويقضي الاتفاق بخروج إرهابيي “جيش الإسلام” من دوما في الغوطة الشرقية إلى جرابلس وتسوية أوضاع المتبقين وعودة كل مؤسسات الدولة بالكامل إلى مدينة دوما، كما سيتم تسليم جميع المختطفين المدنيين والعسكريين إضافة إلى جثامين الشهداء وتسليم الإرهابيين أسلحتهم الثقيلة والمتوسطة للدولة.

يشار إلى أن مدينة  دوما شهدت خلال الأيام الماضية مظاهرات من الأهالي طالبوا فيها إرهابيي “جيش الإسلام” بمغادرة المدينة وإطلاق سراح المختطفين حيث لايزال التنظيم الإرهابي يحتجز مئات العائلات داخل مدينة دوما ويتخذهم دروعا بشرية إضافة إلى احتفاظه بعدد كبير من المختطفين داخل أوكاره في المدينة بغية المتاجرة بهم.