حزب البعث العربي الاشتراكي

logo

header-ad

الرفيق اسماعيل يترأس الاجتماع الدوري لفرع الجبهة الوطنية التقدمية باللاذقية

عقدت قيادة فرع الجبهة الوطنية التقدمية في اللاذقية اجتماعها الدوري برئاسة أمين الفرع رئيس فرع الجبهة الوطنية التقدمية الرفيق المهندس هيثم اسماعيل، وبحضور محافظ اللاذقية الرفيق المهندس عامر هلال.

واستهل الرفيق اسماعيل الاجتماع بتقديم أحر التعازي لذوي  فقيدة اللاذقية الشابة المهندسة ندى داؤود مؤكداً أنه لا مبرّر للإهمال الذي تسبّب في وفاتها على الإطلاق وأن الجهود الحكومية بالمجمل منصبّةٌ في الوقت الراهن على متابعة التقصير الحاصل وعدم وجود إجراءات السلامة في هكذا مشاريع مشيراً إلى القرارات التي تمّ اتخاذها بحقّ كل من كان له دور في وقوع هذه الحادثة المؤسفة.

ثم استعرض أهم الوقائع السياسية في العالم والمنطقة بما فيها الاعتداءات الإسرائـيلية الأخيرة التي طالت ريف اللاذقية وجبلة والتي راح ضحيّتها كوكبةٌ من الشهداء مؤكداً أن سورية دفعت وما زالت تدفع ثمن مواقفها المشرّفة عبر التاريخ ووقوفها في خندقِ المـقاومة ضد قوى الشـرّ والإرهاب.

 بدوره تحدث الرفيق المحافظ عن المُصاب الجلل الذي أودى بحياة الشابة ندى مشدداً أنه مصابٌ ألمَّ بالمحافظة ككلّ ولم يقتصر على ذوو ندى فقط، وأكد أن المحافظة كانت بكافة كوادرها على أهبّة الاستعداد في يوم المنخفض الماطر حيث تم فتح معظم الفوهات المطرية وتعزيلها قبل وصول المنخفض منوّهاً أن كمية الأمطار الهاطلة كانت غزيرة جداً ولم تتمكن الفوهات من تصريفها بالسرعة المطلوبة حيث بلغت نسبة الهطول /١١٦/ ملم خلال أقل من ساعتين، ثم أشار إلى أنه أياً كانت الأسباب لا يمكن لأحد أن ينكر وجود خلل وتقصير واضح سواء من قبل الجهة المنفذة للمشروع أو المشرفة عليه من خلال إهمال هذه الفجوة الكبيرة في الأرض وتركها مفتوحة على ما كانت عليه والوصول بنا إلى هذه الكارثة الإنسانية.

من جهتهم الرفاق أعضاء قيادة فرع الجبهة تطرقوا إلى جملة من القضايا المتعلقة بواقع العمل الجبهوي والخدمي مع التأكيد على ضرورة تحسين الواقع المعيشي للمواطنين وتأمين الكهرباء ومازوت التدفئة والبنزين.

حضر الاجتماع الرفاق أعضاء قيادة الفرع.

اضافة تعليق