حزب البعث العربي الاشتراكي

logo

header-ad

وزيرالاتصالات اياد الخطيب خلال جولته الميدانيه في درعا :عجلة إعادة الاعمار بدأت والأيام القادمة ستشهد تحسن ملموس في قطاع الاتصالات

بهدف تقييم أوضاع فرع الاتصالات بالمحافظة والوقوف على المشاريع المكلف بها فرع اتصالات درعا وما يواجهه من صعوبات ومشاكل زار المهندس اياد الخطيب وزير الاتصالات والتقانة محافظة درعا ضمن جولة ميدانية رافقه خلالها أمين فرع درعا للحزب الرفيق حسين الرفاعي ومحافظ درعا الرفيق محمد الهنوس والتي شملت زيارة الى مديرية اتصالات درعا و مركز البريد ومركز الهاتف لمتابعة أعمال إعادة الاتصالات الى فرع درعا من خلال الوقوف على واقع الاتصالات في المحافظة وإحصاء الأضرار في مراكز الخدمة لإعادة ما يمكن الى الخدمة و وضع خطة وآلية عمل للمراكز المدمرة بالكامل بالتعاون بين وزارة الاتصالات و الشركة السورية للاتصالات ،كما وجه السيد الوزير الإدارة التنفيذية لشركة الاتصالات بتقديم الدعم المادي اللازم للفرع ،إضافة لإجراء عملية صيانة فورية و مستعجلة لمبنى بريد درعا ليكون قادر على تقديم الخدمات للمواطنين.

كما كشف م.الخطيب بالاتفاق على عدة بنود كان اولها تقديم 1000 بوابة لفرع اتصالات درعا ، و تجهيز مركز خدمة المواطنين بفرع اتصالات درعا ليكون مركز الخدمات الاول في مدينة درعا ،وفي مضمون البند الثالث أكد الخطيب على وضع خطة وآلية عمل لإعادة الاتصالات في مراكز هاتف (نوى - أم ولد - الشجرة) والمراكز الأقل تضررا في المحافظة إضافة لإحياء الحلقات الضوئية بين محافظتي السويداء و القنيطرة والبدء الفوري بالعمل و وضع مخطط زمني لهذه المشاريع.

ومن خلال الاطلاع على أضرار مركز هاتف درعا القديم أوضح السيد الوزير أهمية هذا المركز ،حيث سيتم ترميمه بشكل مباشر وإزالة آثار الحرب ليكون نواة عمل لإعادة كافة المراكز الى الخدمة ضمن خطط مستقبلية بالتعاون مع شركة الاتصالات والجهات المعنية.
وختاما اثنى المهندس إياد الخطيب على الجهود المبذولة من قبل الكوادر في فرع اتصالات درعا بإشراف السيد المحافظ مؤكدا أن عجلة إعادة الإعمار قد بدأت و أن الأيام القادمة ستشهد تحسن ملموس في قطاع الاتصالات.

بدوره الرفيق المحافظ أكد على تعرض البنى التحتية في محافظة درعا لأضرار كبيرة و اعتداءات ممنهجة شملت قطاع الاتصالات الذي شهد خلال سنوات الحرب اعتداءات يومية ،ما ادى لخروج (38) مركز خدمة إضافة لخروج أغلب الشبكات عن العمل و اتباع سياسة البدائل لتجنب انقطاع الاتصالات في المحافظة وتم متابعة أعمال الصيانة و تنفيذها وفقا للامكانيات المتوفرة لاستمرار العمل في فرع اتصالات درعا رغم الظروف الصعبة التي شهدتها المحافظة و يعود الفضل في ذلك للطاقم العامل في مديرية الاتصالات بالمحافظة .

شارك في الجولة عضو المكتب التنفيذي بالمحافظة الرفيق محمد فوزي المسالمة ومدير الهاتف و مدير البريد بدرعا.

اضافة تعليق