الاعلامي حسين مرتضى لطلاب جامعة البعث :على الشباب تشكيل جيش الكتروني للتصدي لتبعات الحرب


2018-12-20

استضافت جامعة البعث اليوم بدعوة من المكتب التنفيذي للاتحاد الوطني لطلبة سورية الإعلامي المقاوم حسين مرتضى مدير قناة العالم في دمشق، وذلك بحضور الرفاق الدكتور فائق شدود أمين فرع جامعة البعث للحزب، واللواء محمد خضور رئيس اللجنة الأمنية والعسكرية في محافظة حمص.

الإعلامي مرتضى استهل ندوته التي حملت عنوان”المراسل الحربي مكملاً لصناعة النصر” بالترحم على شهداء الجيش العربي السوري وشهداء من كان سلاحهم القلم و “الكاميرا” الذين قدموا أغلى ما يملكون من أجل نقل حقيقة ما يجري في الحرب التي استهدف سورية والتي كانت بدايتها حرباً إعلامية تعتمد على التحريض والفتن وبث الشائعات والفبركات.

لافتاً أن هذا ما دفع الإعلام إلى تغيير سياسيته والانتقال من إعلام ناقل للخبر إلى إعلام حربي صانع للحدث والخبر، مستذكراً لقاؤه الأول مع طلاب جامعة البعث منذ بداية الحرب وكانت قذائف المجموعات الإرهابية المسلحة تصل لحرم الجامعة.

مؤكداً أن بفضل صمود الشعب العربي السوري وتضحيات جيشه الباسل وحكمة قائده استطاعت سورية أن تسقط أعتى حرب كونية في التاريخ، مستعرضاً الواقع الميداني واللحظات التي شارك فيها وحدات الجيش النصر تلو الآخر في حمص وحلب والغوطة ودرعا حتى بدت اليوم سورية أكثر تماسكاً وقوة وظهرت شخصية قائدها السيد الرئيس بشار الأسد قائداً عربيا وقومياً بامتياز .

لافتاً أن الفترة القادمة ستشهد دمشق زيارات للعديد من الرؤساء والمسؤولين العرب، داعياً جيل الشباب لتكوين جيشاً إلكترونياً للتصدي لتبعات الحرب العسكرية، حيث سيسعى عدونا بعد فشله عسكرياً لدخول حرباً اقتصادية واجتماعية وثقافية مما يتطلب من جيل الشباب أن يكون أكثر وعياً وأن يتمثل دوره الحقيقي في التصدي لذلك من خلال الاستخدام الأمثل لوسائل التواصل الاجتماعي عن طريق تكذيبه لجميع الشائعات وأن يكون مراسلاً حقيقيا ناقلاً للخبر والصورة من مكانه، مؤكداً أن السيد الرئيس بشار الأسد ركز في كل خطاباته بأن نحفظ دماء الشهداء و أن نكون بحجم هذه التضحيات لأن الشهداء عندما استشهدوا و ضحوا من أجل أن تبقى سورية موحدة فعلينا أن نصون هذه الدماء و أن نبحث عن كل الأساليب التي من خلالها نستطيع أن نقرب وجهات النظر ونعزز ثقافة الحوار والتسامح وقبول الآخر وحب الوطن والمقاومة.

وفي ختام الندوة قام كل من الرفاق الدكتور فائق شدود أمين فرع جامعة البعث للحزب واللواء محمد خضور رئيس اللجنة الأمنية والعسكرية في محافظة حمص بتكريم الإعلامي المقاوم حسين مرتضى على ما قدمه في سبيل إعلاء كلمة الحق.

شارك بالحضور عدد من الرفاق الضباط والقادة الأمنيين في محافظة حمص وأعضاء قيادة فرع الجامعة للحزب والرفيق عمر الجباعي عضو المكتب التنفيذي للاتحاد الوطني لطلبة سورية وأمناء الشعب الحزبية ورئيس فرع جامعة البعث لإتحاد الوطني لطلبة سورية ونواب رئيس الجامعة وحشد كبير من طلبة الجامعة.

شارك هذا:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حزب البعث العربي الاشتراكي