عماد سارة : إعلامنا السوري صمد بوجه الإرهاب ..وغيّر الرأي العام


2018-12-19

حاضر وزير الإعلام السيد عماد سارة اليوم، في الندوة التي أقامها المكتب التنفيذي للاتحاد الوطني لطلبة سورية تحت عنوان: ” الإعلام المقاوم ودوره في تغيُّر الرأي العام”  ، وذلك في النادي السينمائي بجامعة تشرين.
حيثُ قدم فيها عرضاً لما تعرض له إعلامنا السوري ، من استهداف إرهابي طال مؤسساته الاعلامية والعاملين فيه .
وحجب القنوات السورية عن الاقمار الصناعية بهدف تضليل الحقيقة وتحريفها ، مؤكداً ان الاعلاميين تصدوا لهذه المؤامرة الكونية وصمدوا بوجه التحديات ، وقدموا التضحيات من الشهداء والجرحى في سبيل نقل مجريات الاحداث بمصداقية ودقة والحفاظ على سيادة سورية، وأفشلوا مخططات الارهاب . وبيّن ساره بالرغم من الامكانيات المحدوده لاعلامنا ، لكنه قام بتغيير الرأي العام .

لافتاً لدور السيد الرئيس في ظهوره الاعلامي المكثف مع وسائل الاعلام الغربيه .

واستعرض سارة المراحل التي مر بها الإعلام بدءاً من الإمتصاص والتلقي ثم التصدي فالإنتقال لمرحلة الفعل مشيراً لإنتصارات الجيش العربي السوري التي كانت السبب الرئيسي في صمود الإعلام السوري، الذي تمكن من إيضاح الصورة الحقيقية لهذا الجيش البطل في مساندة الأهالي أطفالا ونساء وشيوخا ضد الإرهاب التكفيري، موضحاً أن هذه الحرب استخدمت فيها الدول الداعمة للإرهاب مزيجاً من الأسلحة للنيل من النسيج الوطني ولكن سورية انتصرت بتكاتف الشعب والتفافه حول القيادة والجيش العربي السوري .

حضر الندوة الرفاق أمين فرع حزب البعث في اللاذقية الدكتور محمد شريتح، وأمين فرع جامعة تشرين الدكتور لؤي صيوح ،وأعضاء قيادة فرع الحزب، و محافظ اللاذقية ابراهيم خضر السالم و رئيس جامعة تشرين الدكتور بسام حسن ،وعضو المكتب التنفيذي للإتحاد الوطني لطلبة سورية بسام سويدان و كوادر تعليمية وإدارية.

شارك هذا:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حزب البعث العربي الاشتراكي