الخبز الصغير بعد عيد الفطر


2018-06-10

قررت “وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك” مؤخراً تصغير حجم رغيف الخبز، بحيث يصبح قطره 25 سم بدلاً من 35 سم، مع بقاء وزن الربطة كيلوغراماً واحداً، ولكن عدد الأرغفة سيزيد من 7 أرغفة إلى 11 رغيفاً، مبيّنة أن ذلك بهدف تقليل الهدر وتحسين نوعية الرغيف ليصبح كالخبز السياحي من ناحية الجودة والحجم.

وكانت الوزارة قد أنجزت التحضيرات الخاصة بتركيب خط إنتاج رغيف الخبز الصغير، وذلك في المرحلة التجريبية، على أن تكون البداية في مخبز تابع للوزارة ضمن حي برزة بدمشق، بعد عيد الفطر. حيث تجري عمليات تأهيله حالياً، ليكون بطاقة إنتاجية قدرها طني خبز يومياً، مع تعديل الماكينات من القطاعة والرقاقة لتلائم قياس الرغيف الجديد.

علما أن التجربة ستبدأ بكميات قليلة، حتى يتم التأكد من نجاحها وتلافي كل المشاكل والمعوقات، ثم يصار تعميمها على كل المخابز التابعة للوزارة.

وينفق السوريون نحو 161.5 مليون ليرة سورية لشراء الخبز يومياً، على اعتبار أن سعر الربطة 50 ليرة، ويبلغ إنتاج “الشركة العامة للمخابز” نحو 38 مليون طن ينتج عنها 22.6 مليون رغيف خبز يومياً.

وتصل قيمة العجز التمويني الناتج عن دعم مادة الخبز إلى 380 مليار ليرة سنوياً، نتيجة الفرق بين سعر ربطة الخبز المدعومة البالغة 50 ليرة، وبين تكاليفها التي تتجاوز 200 ليرة. متضمنةً دعم محصول القمح و مصاريف مستلزمات الإنتاج من المازوت والسماد والخميرة والدقيق والكهرباء وأجور العمال.

شارك هذا:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حزب البعث العربي الاشتراكي