الباشوري: علينا أن نكون محصنين فكرياً وعقائدياً ..


2018-07-13

اختتمت مساء أمس دورة الأطر القيادية التي تقيمها شعبة المدينة في مخافظة حماة ، للرفاق في قيادات الفرق الحزبية وأمناء الحلقات من مدراء مدارس وموجهين ، بلقاء سياسي مع الرفيق المهندس #أشرف_باشوري أمين فرع حناة لحزب البعث العربي الاشتراكي ، الذي أكد على نقل فكر الحزب للمواطنين ، لانه حزب الوطن بفكره وأهدافه ومبادئه ، مشيراً إلى انتخابات مجلس الشعب والتي نال فيها أعضاء الحزب الأكثرية وهذا يؤكد على جماهيرية الحزب الواسعة وثقتها به ، فضلاً عن دوره الكبير في حل مشاكل الناس ومتابعة متطلبات المواطنين ، مطالباً الكوادر التعليمية بتخصيص جزء من الحصة الدرسية لتعزيز الحالة الوطنية للطلاب ، منوهاً لانتخابات الادارة المحلية وترشيح من يرى نفسه كفؤاً ولديه القدرة على خدمة المواطنين . مقترحاً إقامة معسكرات للأطفال في مدينة حماة بإحدى الحدائق المناسبة مما ينمي لديهم اللحمة الوطنية والحس التشاركي ، ومعسكرات مثلها للشبيبة.

كما استعرض الرفيق أمين الفرع الواقع السياسي والعسكري لافتاً لصمود هذا البلد الذي عاش ثماني سنوات من الحرب ، حقق فيها الجيش العربي السوري الانتصارات وخاصة اليوم في تحرير الجنوب السوري بمحافظة درعا على الحدود الأردنية تلك المملكة التي يقودها ملك مرتبط بالاسرائيليين ويحقق السياسة الأمريكية الاسرائيلية في المنطقة . أما عن الشمال السوري فقد تحدث عن دور الاحتلال التركي الدموي في سورية ونفاقها السياسي، وعن الرقة اشار إلى أن الأكراد هم جزء من المجتمع السوري ولهم حقوق حتى دخل الاستعمار الجديد على مبدأ فرّق تسد ، وأنها مؤامرة كبيرة ترأتسها المخابرات البريطانية والأميركية ، لأن سورية كانت ومازالت بلد المقاومة، وهي مستقلة بقرارها ، وقوية بجيشها الذي قدّم التضحيات والدماء على هذه الأرض المقدسة ، وأن أمامنا مهام كبيرة ونحن بحاجة الى جهود كبيرة في إعادة إعمار هذا البلد منوهاً للمصالحات ودور الحزب فيها .

وختم بقوله الانتصار قادم بهمة الجيش العربي السوري وقيادة الأمين القطري لحزب البعث الرفيق الدكتور بشار الاسد.
ثم أجاب على جميع مداخلات الحضور موضحاً تساؤلانهم ، وحضر اللقاء أمين و أعضاء قيادة شعبة المدينة.
حماة _ ريما الريس

شارك هذا:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حزب البعث العربي الاشتراكي