حرب كلامية بين واشنطن وحلفائها …


2018-06-11

بعد ساعات من انتهاء قمة مجموعة الدول السبعة في كندا , التي  اتسمت بالتوتر اندلعت حرب كلامية بين الولايات المتحدة وحلفائها في مجموعة الدول الصناعية السبع .

واتهم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب واثنان من مستشاريه رئيس الوزراء الكندي جاستين ترودو، بإتباع دبلوماسية سيئة النية.

على خلفية  تصريح رئيس الوزاء الكندي في مؤتمر صحفي اعتراضه على الرسوم الجمركية الأمريكية، وتعهد بالدفع إلى اتخاذ إجراءات مماثلة ضد واشنطن، في الأول من يوليو/تموز المقبل.

وقال ترودو :”الكنديون مهذبون وحكماء، لكننا أيضا لا تمُلى علينا تعليمات”.

وقالت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل” إن قرار ترامب الانسحاب من تأييد البيان الختامي للقمة أمر مقلق ومحبط “.

 

وكتب ترامب تغريدة، خلال رحلته إلى حضور قمة في سنغافورة، قال فيها إنه أعطى تعليماته للمسؤولين الأمريكيين، بـ “ألا يصدقوا على البيان، حتى ننظر في التعريفات الجمركية على السيارات ”

وأضاف ترامب إن ذلك جاء بسبب “التصريحات المغلوطة” لترودو خلال مؤتمره الصحفي، وفي الحقيقة فإن كندا تفرض تعريفات ضخمة على مزارعنا وعمالنا، وشركاتنا الأمريكية

وقالت  وزيرة خارجية كندا، كريستيا فريلاند إن كندا هي “الحليف الأقرب والأقوى لواشنطن. نحن لا يمكن أن نمثل تهديدا أمنيا للولايات المتحدة، وأنا أعلم أن الأمريكيين يفهمون ذلك.

فيما بدا  أعضاء آخرون في مجموعة السبع مندهشين من رد فعل ترامب، وتعهدوا بتأييد البيان الختامي للقمة

,وصرح الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، إن التعاون الدولي لا يمكن أن يكون رهنا لنوبات غضب وتصريحات عابرة.

 

شارك هذا:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حزب البعث العربي الاشتراكي